مواقع مهمة

شاركنا

ورش عمل

كلية الفنون الجميلة تقيم ورشة عمل ارشادية عن سلوكيات الطالب الجامعي

   
446 مشاهدة   |   1 تقييم
تحديث   10/04/2017 7:51 مساءا

اقامت كلية الفنون الجميلة بجامعة ديالى ورشة عمل ارشادية عن سلوكيات الطالب الجامعي حاضر فيها الاستاذ الدكتور صالح مهدي و بحضور السادة اعضاء لجنة عمداء كليات الفنون الجميلة في العراق واعضاء الهيئة التدريسية في كلية الفنون الجميلة، والسيد رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى وعدد من السادة الضيوف ومنتسبي الكلية .

وقد  تناول الأستاذ المحاضر في الورشة العلمية مواضيع متنوعة ومهمة ومنها الوسائل الفاعلة  والناجعة في كيفية تعديل سلوك الطالب الجامعي في ضوء المتغيرات التي يتعرض اليها ومنها ما يتعرض له الطالب من خلال وسائل التواصل الاجتماعي التي تؤثر سلبا على القيم الايجابية التي تتحكم في  سلوك الطالب الجامعي قبل مرحلة الانفجار الاعلامي الكبير .

وقد اكد المحاضر على ضرورة تعزيز القيم الايجابية في السلوك ومحاولة ترسيخ هذه القيد لديه ، مشيرا الى ان من اهم الضمانات في هذا الموضوع هو دراسة الواقع البيئي والاجتماعي للطالب الذي يؤثر في سلوكه.

وخلال فعاليات انعقاد الورشة تم فتح باب النقاش والمحاورة ومشاركة الأساتذة الاجلاء في هذه المناقشات للوصول الى توصيات نهائية يتم رفعها الى الوزارة ، اذ طالب الاستاذ الدكتور علاء شاكر محمود عميد كلية الفنون الجميلة في مداخلته بدور اكبر لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي في وضع الدراسات الكفيلة بمساعدة الكوادر التدريسية في التعاطي مع الظواهر السلوكية غير الايجابية لدى الطلبة .

فيما افاد الدكتور قاسم مؤنس عميد كلية الفنون بجامعة بغداد بان ما يتعرض له الوسط الطلابي من ظواهر طارئة تمس السلوكيات غير الرصينة للطلبة

كما اكد الاستاذ الدكتور حامد الراشدي عميد كلية الفنون الجميلة في جامعة الموصل ان من الواجب تعديل سلوكيات المجتمع برمته كخطوة موازية لتعديل سلوكيات الطالب.

وقد شارك الدكتور سامي علي عميد كلية الفنون الجميلة في جامعة واسط  في الحوار والنقاش ووضح مدى جدوى استخدام الابعاد التمثيلية لنقل المعلومة الى الطلبة بصورة مصورة.

وفي مداخلة للسيد صادق الحسيني عضو مجلس محافظة ديالى واحد المشاركين في الورشة ، اكد على ضرورة بث روح التسامح بين الطلبة  ليكون الطالب مرآة للجامعة ، بينما طرح الدكتور ضياء محمد محمد تقي الامارة احد أعضاء الهيئة التدريسية موضوع استخدام المعلومة التلفازية ونقلها الى البيئة التعليمية وذلك لخلق جيل متعلم يصلح بكل تفاصيل التعليم ليصبح انموذجا خارج المؤسسة التعليمية.

ودعا الدكتور جليل وداي حمود أيضا احد أعضاء الهيئة التدريسية في كلية الفنون الجميلة ، الى ما يتعرض له الطالب من تجاذبات بشأن الثقافة المطلوبة التي ينبغي اشاعتها بين الطلبة في ضوء التجاذبات السياسية والدينية.

كما طرحت عد من تدريسيات كلية الفنون الجميلة عدد من التساؤلات المفيدة والتي تصب في موضوع الورشة العملية، وقد ختمت المناقشات بمداخلة للسيد حسين الاسدي والتي اكد فيها على ضرورة بث اشاعة ثقافة الحب ونبذ الكراهية وإشاعة روح التسامح والحب بين أبناء الشعب الواحد ، وقد تفاعل جميع أعضاء الهيئة التدريسية مع هذه الورشة العملية المتميزة ومع الأستاذ المحاضر الذي تجاوب مع جميع الطروحات للخروج في محصلة على شكل توصيات مهمة يتم رفعها عن طريق الجامعة للوزارة .





3:45