كلية الفنون الجميلة تقيم محاضرة نوعية عن علاقة الادب والسينما
12/12/2017
اقام قسم الفنون السمعية والمرئية في كلية الفنون الجميلة بجامعة ديالى محاضرة نوعية بعنوان علاقة الادب والسينما في رحاب قاعة الاستوديو حاضر فيها المدرس المساعد وجدان عدنان محمد

اقام قسم الفنون السمعية والمرئية في كلية الفنون الجميلة بجامعة ديالى محاضرة نوعية بعنوان علاقة الادب والسينما في رحاب قاعة الاستوديو حاضر فيها المدرس المساعد وجدان عدنان محمد

اشارت المحاضرة الى العلاقة بين الادب والسينما فما من شك ان من روائع من الاعمال السينمائية العالمية والعربية خرجت من رحم اعمال ادبية خالصة وهي في حد ذاتها علاقة تبادل منفعة فكلاهما يأخذ من الاخر ويعطي

كما واوضحت ان بدايات التصوير السينمائي  بفيلم صامت وقد اصبح عدم وجود خطاب في الافلام هو حافز للبحث عن فرص جديدة لتنظيم السلسلة البصرية وكان الاساس في ذلك هو المسرح من خلال العرض وظهور العناوين وتم تنفيذ من خلال البانتوميم

فيما بينت المحاضرة  ان السينما تقترب من الرواية الحديثة فالرواية والسينما تبحثان منهجيا كل ما يسعه ان يعضد الانصهار العاطفي بين الشخصية والجمهور إذ ان قارئ الرواية يكون سلوكه مشابها لسلوك مشاهد الفيلم وفي نفس التحام الصورة والفكرة

كما وركزت على ان السينما تعتبر عاملا مهما من اجل اثارة رغبة الجمهور في العودة الى الادب الذي درسناها في المقاعد الدراسية للنظر في العمل ولكن بشكل مختلف ولديه بالفعل تجربة حياة اكبر من تلك التي كان لدينا وراء مقاعد المدرسة وكلما كانت افاق القارئ والكاتب اقرب الى الاتصال كانت اكثر اثارة للاهتمام بالغوص في النص....